“الحازمي” في حوارٍ مُطوّل.. مهرجان خليص الزراعي كان حلماً نتطلع أن نراه واقعاً

“الحازمي” في حوارٍ مُطوّل.. مهرجان خليص الزراعي كان حلماً نتطلع أن نراه واقعاً

سعادة المحافظ الدكتور “فيصل بن غازي الحازمي”، نحن اليوم على مشارف افتتاح مهرجان نوعي فيي ذاته .. في اسمه.. في أفكاره، نريد أن تحدثنا عن هذا المهرجان، مهرجان خليص الزراعي السياحي الترفيهي، كيف بدأت فكرته؟ وكيف وصل إلى هذه المرحلة؟

ـ في الحقيقة مهرجان خليص الزراعي السياحي الترفيهي هو أحد الأحلام التي حملتها عندما تشرفت بالتكلف بمحافظة خلص من قبل السمو الملكي مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، ضمن 13 ملفاً، حيث كان حلماً نتطلع أن نراه حقيقة على أرض الواقع.

* هذا الحلم الذي أوشك أن يكون واقعًا، من الذي استلم هذا الملف في بداية خطواته الأولى؟

ـ هذا الملف مثل جميع الأعمال التي عملتها، والتي ارتكزت على مبدأين رأيسيين، وهما العمل المؤسسي التكاملي، وقد عرضت فكرته على المجلس الاستشاري لمناقشة الموضوع، وتمخض عن تكليف فريق من سعادة الدكتور عبدالمنعم الشيخ، والأستاذ عبدالقادر الشيخ، والمهندس شرف الصعيدي، والمهندس عبود السلمي، وقد كلفتهم أن يدرسوا الموضوع معي، وظللنا ندرس أكثر من شهرين حتى وصلنا إلى مرحلة نستطيع أن نعرضه على باقي الشركاء.

* وهل خرجات هذه اللجنة بأفكار ومقترحات تتوافق مع أفكار هذا الحلم؟

ـ أنا اشكرهم شكرًا جزيلًا، فهم لم يطرحوا أفكار فقط، بل مشاريع وبرامج متكاملة، تم اختيار الأنسب منها بعد نقاشات مع شركاء آخرين، اشكرهم فكان لهم دور كبير في خروج هذا الفكر إلى أرض الواقع؟

* وماذا كانت الخطوة التالية؟

ـ كانت الخطوة التالية أن ذهبنا إلى الجهة المختصة؛ وهي فرع وزارة الزراعة بقيادة القائد الفذ المهندس أنس البلادي، وقد شاركنا العمل لأكثر من شهر، واضاف العديد من الأفكار النوعية التي أدت إلى أن يكون الحلم أكثر قربًا من الواقع.

* هل أخذتم موافقة فرع وزارة بمنطقة مكة المكرمة؟

ـ الحقيقة نعم، أخذنا موافقات متعددة؛ من وزارة الزراعة، وهيئة السياحة بمنطقة مكة، وتوج بالموافقة الكريمة لإمارة منطقة مكة المكرمة، لإقامة هذا المهرجان النوعي الذي أحببناه بكل ما تعني الكلمة من حب.

* كيف وضع هذا الملف على طاولة التنفيذ؟ بمعنى آخر: ما هي خطوات وآليات تنفيذ هذا المهرجان؟

ـ في هذا الملف كان عملنا مؤسسيًا؛ وبناءً عليه تم استقطاب ودعوة مجموعة من المنظمين لتنفيذ البرنامج حسب ما أطّر من أفكار وفعاليات، ولله الحمد تقدم لنا مجموعة كبيرة من المنظمين، وتم دراسة ما قدم لنا وخلفياتهم السابقة، وكان لشركاء من المجلس الاستشاري دورًا في هذا، ومنهم الأمين العام للمجلس الاستشاري الأستاذ أحمد الصحفي، حيث إنه أشار لنا بمعرفته السابقة بمؤسسة الباسل الإعلامية، وبالمناقشة معه اتفقنا على أن تكون مؤسسة الباسل الإعلامية هي المنظم لهذا المهرجان.

* وكيف كان العمل مع مؤسسة الباسل الإعلامية؟

ـ بما أن مؤسسة الباسل عملها منظم فقد استقطبت معها فريقًا بقيادة القائد الفذ الأستاذ فؤاد الصبحي، وقد شاركه نخبة من أبناء المحافظة، منهم الأستاذ مراد الصبحي، والأستاذ أحمد العمري، والأستاذ الإعلامي مشعل الصبحي، وللأمانة كان عملهم دؤوبًا يواصلون الليل والنهار، وقدموا أفكارًا نفتخر بها، وإن كان الطموح لدينا كبيرًا، لكنا وصلنا لمرحلة نكاد نقول إننا إلى حد ما راضون عن العمل، ولا نستطيع أن نوفيهم الشكر، ومحافظة خليص تستحق أكثر من هذا، وهنا احب أن اذكر شركائي في العمل من الأجهزة الحكومية، وأبدأ بالمهندس عماد الصبحي، هذا القائد الذي يفكر خارج الصندوق، فقد كان له دورًا بداية من اختيار الموقع، حيث إنه كما تعلمون أن المنطقة المركزية في مدينةخليص ومدينة غران تزخر بأماكن مناسبة لاختيار المهرجان، وتم الاختيار بمشاركة جميع من شاركونا اختيار الموقع الحالي وهو في مدينة غران، جنوب قاعة الإمبراطورة.

* ما هي آلية اختيار الأرض التي أقيم عليها المهرجان؟

ـ بداية تم حصر أماكن متعددة لإقامة هذا المهرجان، وفي الأخير وجدنا هذا المهرجان له مزايا متعددة، حيث إنه بالقرب من الخط السريع “مكة ـ المدينة”، ويقع على مفترق طرق المحافظات المجاورة خاصة الكامل والجموم، وثالثًا أنه يستقطب من خلال الوصول السهل له من هم بمحافظتي جدة ومكة، فصحيح إن المهرجان نستقطب به جمهور محافظة خليص والمحافظات القريبة، إلا أننا نأمل لزيادة نوعية لجمهور المهرجان.

* ماهي طموحاتكم لمخرجات هذا المهرجان؟

بداية أحب أن أشير إلى الجهد الذي قام به شركائي، ففرع وزارة الزراعة قاموا بجهد جبار بعمل مؤسسي أفتخر به كما هم يفتخرون به، ثم أتطرق إلى البلدية بقيادة القائد الفذ المهندس عماد الصبحي، ثم فرع شركة الكهرباء بمحافظة خليص المهندس خالد الرايقي، والدعم المشكور غير المحدود من المهندس عيد الشيخ، رئيس قطاع الكهرباء بالمنطقة الغربية، وباقي شركائنا، التعليم، حيث إن التعليم سوف يكون له دورًا محوريًا في نجاح هذا المهرجان، وكذلك الدفاع المدني، حيث نشكر العميد محمد السفياني، على الجهد الذي قام به هو وشركاؤه، وكذلك المرور وباقي الإدارات، وفي نفس الإطار تم استقطاب جميع المراكز الإدارية التابعة لمحافظة خليص، وذلك من خلال عقد ورشة، وتم طرح الموضوع والأفكار والأهداف والمتوقع منها وخلصنا إلى حرصهم على المشاركة بفعالية في هذا المهرجان، فأشكرهم وأشكر كل من شارك لإنجاح هذا المهرجان.

* كيف ترى مشاركة غرفة جدة وهيئة الترفيه بهذا المهرجان؟

في الحقيقة من الأشياء النوعية التي حدثت هو استقطاب شركاء خارجيين، على رأسهم هيئة الترفيه، وغرفة جدة، وكان للمشاركة والمساهمة الفاعلة من شريكي وصديقي أمين عام المجلس الاستشاري الأستاذ أحمد الصحفي، هو وأحد الأبناء البارين لهذه المحافظة الأستاذ حسن شاكر الصحفي، حيث كان لهما مجهودًا جبارًا في إقناع هؤلاء الشركاء الرئيسيين المهمين الداعمين للحضور، ولم يقتصر دورهما على ذلك؛ بل استطاعا بمشاركة المهندس عبدالعمين الشيخ في إقناع “الحكير”، حيث تعلم أن حضور الحكير لهذا المهرجان يمثل إضافة كبيرة، كذلك “البيك” والأحوال المدنية وجهات أخرى، ولا أنسى ما سوف يحظى به هذا المهرجان من حضور جامعة الملك عبدالله “كاوست” حيث سوف يكون لهم حضور مميز من خلال ما قام به الأستاذ سليمان الثنيان، مساعد مدير عام الجامعة، وشركاء آخرون، أود باسمي واسمهم أن أشكر كل من الأستاذ: حسن شاكر الصحفي وإن كان يخفى على الآخرين، ولكنه لا يخفي علي، حيث اطلعت على الدور الذي قام به، بجانب صاحب المهام الكثيرة الأستاذ أحمد الصحفي، وأقول لهم جزاكم الله خيرًا، أنتم أبناء بررة لهذه المحافظة، وما قمتم به ليس غريبًا، حيث شهد لكم أبناء المحافظة العمل والإيثار والتضحية لهذه المحافظة.

* مع اقتراب ساعة الصفر لانطلاق هذا الحلم؛ ماذا تقول لأبناء محافظة خليص والمحافظات المجاورة كدعوة للحضور؟

ـ أقول لهم أحبتي يعلم الله أن هذا المهرجان أخذ من وقتي الكثير والكثير مع العمل والجهد، ولا أقول هذا انتظارًا لشكرٍ أو تقدير، لكن ما أود أن أقوله إننا عملنا كل ما نستطيع عمله، فمحافظة خليص لم نعمل هذا المهرجان إلا لإدخال الفرحة والبهجة والفائدة على أهالي محافظة خليص العريقة، كذلك باسمي واسم جميع من في المحافظة ندعو إخوتنا قاطني كل المحافظات المجاورة؛ وخصوصًا محافظتي الكامل والجموم ورابغ، للتفاعل معنا، وهم محل ترحيب، ونقول لهم: ألف ألف ألف أهلاً بكم، ونتمنى أن يفرحكم هذا العمل كما يفرح أهالي المحافظة، فهذا العمل ينقسم إلى ثلاثة محاور، المحور الزارعي: وهو محور تثقيفي وتشويقي، المحور الثاني: محور سياحي، وقد قمنا بكل ما نستطيعه في هذا الجانب، المحور الثالث: محور ترفيهي، سوف يكون ترفيهًا مناسبًا يتوافق مع قيمنا وعاداتنا، وسوف ترون جانبًا كبيرًا من إرث المحافظة الذي تفخر به المحافظة في التراث الأصيل الذي ينبع من أصالة أهل هذه المحافظة.

* أخيرًا سعادة المحافظ، حظي بشرف برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، فكيف ترى تلك الرعاية؟

ـ بلا شك رعاية سيدي أمير منطقة مكة المكرمة لهذا المهرجان هي شرف، وقد تعلمنا من سموه السعي إلى إفادة أي جز من منطقة مكة المكرمة فهو قائدنا وملهمنا في كل الأعمال، وهذا ليس غريبًا على سموه، وأشكر لسموه الكريم ما حظيت به المحافظة من الرعاية الكريمة لهذا المهرجان مما سيسهم في نجاح هذا الحلم وتحقيقه على أرض الواقع.

* في آخر اللقاء نحن سعداء بهذا التفاعل وهذه النشاطات العديدة التي لم تشهدها محافظتنا من قبل، ونقول لك باسم محافظة خليص شكرًا على جهودك كلها، وشكرًا على الثلاثة عشر ملف التي نراها تتحقق حلمًا بعد حلم، ونلتقي الخميس القادم بإذن الله في افتتاح هذا المهرجان الحلم.

ـ أستاذ أحمد أقولها لك ولكل من يقرأ، والله ثم والله ثم والله أنا أعمل بحب، أحب الصغير والكبير، وليس في قلبي إلا كل حب وتقدير، فأنا أحببتالمحافظة وأهلها وترابها، وكل ما فيها، أصبحت أشعر أني من أهلها حقًا، وكم تمنيت أن أكون فيها قبل هذا الوقت، وأنا سعيد وفرح بعملي ومستمتع به ووجدت أمامي رجال وشباب يحبون محافظتهم، أصحاب فككر راقي ومبادئ ومُثُل، في حبهم للمحافظة وإيثارهم في كل الأعمال، أشكر الجميع، ليس لدي إلا أن اقول: جزاكم الله خيرًا.

 

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>