ينطلق في العاشرة من مساء اليوم بتوقيت المملكة

في نهائي كان 2019 : الجزائر تبحث عن لقب الكان الغائب من 1990 والسنغال عن فرحة أول لقب

في نهائي كان 2019 : الجزائر تبحث عن لقب الكان الغائب من 1990 والسنغال عن فرحة أول لقب
الزيارات: 148
التعليقات: 0

سيتواجه منتخبا الجزائر والسنغال، عند العاشرة من مساء اليوم الجمعة، في نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا 2019 بمصر، في مباراة تتسم بالقوة والجهد الكبير، ولا يوجد فيها مرشح واضح للفوز.

وأوقعت القرعة المنتخبين في مجموعة واحدة بدور المجموعات، وفازت الجزائر في المباراة التي جمعتهما بهدف نظيف، وهو ما جعل السنغال تصعد كثاني المجموعة.

ويمتلك كل من ماني و”أسود التيرانجا” فرصة للانتقام والتتويج بهذا اللقب على ملعب القاهرة الدولي، الذي سيحتضن اللقاء.

وإذا تمكنت السنغال من الفوز، فستكون قد حققت إنجازاً مزدوجاً، وهو الفوز بأول لقب لها لهذه البطولة، وثانياً تحقيق الفوز على الجزائر للمرة الأولى في التاريخ.

وعلى جانبٍ آخر، سيحارب المنتخب الجزائري من أجل تحقيق اللقب الثاني له خلال تاريخه بعد فوزه باللقب الوحيد له عام 1990.

وتمتلك الجزائر الفرصة الأكبر لتحقيق هذا اللقب، وذلك مقارنة بأداء وأرقام كلا الفريقين في البطولة هذا العام وتطور كل منهما.

فقد سجل “محاربو الصحراء” 12 هدفاً حتى هذه اللحظة – وهو المنتخب الأشرس هجومياً في البطولة – بينما أحرز “أسود التيرانجا” ثمانية أهداف واستقبلت شباكهم هدفاً وحيداً، وكان خلال مباراتهم أمام الجزائر بدور المجموعات.

وقدّم المنتخبان كرة قدم متشابهة للغاية؛ حيث اعتمدت على التحرك الرأسي والتحول السريع واستغلال الهجمات المرتدة.

ويتميّز منتخب الجزائر بأنه فريق منظم دفاعياً ويعلم جيداً كيفية التحرُّك بالكرة بشكلٍ سريع، بينما يتمتع منتخب السنغال بأفضلية القدرة البدنية خلال المباريات القوية التي تستنزف مجهوداً وقوة كبيرة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>