طليقها ماطل في وعوده بتغيير عنوانه

“حقوق الإنسان” تمكّن مواطِنة من رؤية ابنها بعد حرمان 13 عاماً

“حقوق الإنسان” تمكّن مواطِنة من رؤية ابنها بعد حرمان 13 عاماً
الزيارات: 324
التعليقات: 0

مكّنت هيئة حقوق الإنسان بالمملكة مواطِنة من لقاء ابنها، وذلك بعد أن تقطعت بها السبل، ولم يخطر ببالها أنها ستلتقيه يوماً ما؛ إثر حرمان طليقها لها من رؤيته، ومماطلته في وعوده المتكررة، وأيضاً تغيير عنوانه عنها، وطرقها كل الأبواب.

وتفصيلاً، رصدت الهيئة شكوى المواطنة، وبحثت عن الحالة، وقدّمت المساعدة والدعم الكامل لها، وإعطاء موضوعها الأولوية حتى يتم إنجازه، وبالفعل احتضنت ابنها بعد 13 عاماً من الشوق والانتظار.

وأوضح الباحث في قسم الشكاوى بالهيئة إبراهيم العسيري الذي باشر الحالة أنه تم التوصل إلى عنوان طليق المرأة من خلال الجهات ذات الاختصاص، حيث تبيّن أنه كان يتعمّد تغيير عنوانه باستمرار؛ ليحرم طليقته من رؤية ابنها؛ بحجة وجود عدة مشكلات بينهما خلال حياتهما الزوجية، وجرى تحديد موعد للالتقاء الابن ووالدته، بالتنسيق مع أحد إخوانه الكبار من أبيه الذي أبدى تعاوناً مع الهيئة.

وفي لحظة لن تنساها الأم ولا الابن اختلطت دموعهما حين لقائهما بعد 13 عاماً من الفراق؛ لتحتضن فلذة كبدها، بحضور أخيه ومندوب الهيئة، وتم عرض الصلح بينهما، فأبدى الجميع موافقتهم على ذلك.

وجرى التنسيق مع إدارة الأحوال المدنية بالمنطقة، وكذلك وكالة وزارة الداخلية الأحوال المدنية؛ لاستخراج شهادة ميلاد وبطاقة هوية للابن، وتم استلامها، حيث تبين أن والده لم يستخرجها، فيما يعاني من صعوبة في إكمال تعليمه؛ نظراً لعدم وجود أوراق ثبوتية

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>