رسالة إلى سيدي الجاهل

رسالة إلى سيدي الجاهل
الزيارات: 826
التعليقات: 2

الرأي هو شيء وسط بين الجهل والعلم ولكن قد قالت العرب قديمًا “ظن العاقل خيرٌ من يقين الجاهل” فالجاهل دائمًا ما يظن أنه يعلم الكثير، ويعلم كل شيء!

بينما العالِم مقتنع تمام الاقتناع بأنهُ لم يكتفي ولم يؤت من العلم إلا القليل مهما عَلم.

فلا تعتقد سيدي الجاهل أن رأيك هوا الصواب بعينه فأفكارك ليست حقائق!

لنتخلى عن جهلنا واكتفائنا بالعلم القليل، ولنكن علماء قد جهلو بعلمهم ولنتحلى بسلاح الوعي وثقافة إبداء الرأي واحترامه.

إن أبواب المعرفة مفتوحة لنا نحن العلماء الجاهلين ولنخطيء ولنتعلم لا نريد أن نقف في مكاننا ولن نلتفت لمن يصفق لنا من بعيد ليذكرنا بتناقضنا وتناقض رأينا على مر السنين فالإنسان هو معجزة التناقضات، ولكن المهم أن لا يتوقف ويلبس قناع الجهل ولا يكاد يرى شيئًا حتى تطوراته ، آراءه واكتشافاته، وما علم وما لم يعلم من العلم ، وممن سبقوه للعلم..

تواضع سيدي الجاهل تحتاج أن تنظر للجزء الفارغ في الكوب أحيانًا. تواضع سيدي الجاهل رأيك يحتمل الخطأ فلا تمشي في الأرض معميًا، وتأخذ رأي الناس كرأي مجرد ورأيك دينًا ومنهاجًا.

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    زائر

    صدقتي ، مقالة رائعة وسلسة .

  2. ١
    زائر

    فخوره بك جداً 💙.

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>