أزمة كورونا تدفع بالأمركان إلى مقاطعة بضائع الصين

أزمة كورونا تدفع بالأمركان إلى مقاطعة بضائع الصين
الزيارات: 185
التعليقات: 0

كشف مسح للآراء حول الرغبة المتصاعدة في مقاطعة المنتجات الصينية بسبب أزمة فيروس كورونا أن 40% من الأمريكيين أكدوا أنهم لن يشتروا أي منتج صيني أو منتج صنع في الصين .

وأشار المسح، الذي أجرته شركة “إف تي آي للاستشارات”، وشارك فيه 1012 أمريكيًا، إلى أن 22% من المشاركين أكدوا أنهم ليسوا على استعداد أيضاً لشراء منتجات مصنوعة في الهند، في حين يرفض 17% لشراء أي منتج قادم المكسيك، و12% يقاطعون البضائع القادمة من أوروبا .

وأظهر المسح أن 78% من الأمريكيين أعلنوا استعدادهم لدفع مبالغ أكثر قليلاً للمنتجات مقابل اأ تقوم الشركات وخاصة الأمريكية منها بنقل مصانعها إلى خارج الصين .

من ناحية أخرى، أفاد مسح أمريكي آخر أن نحو 44% من الشركات الأمريكية تجد أنه من الصعب نقل مصانعها من الصين في حين كان 66% من الشركات الأمريكية في أوقات سابقة ترى صعوبة الانتقال من الصين .

وفي الأسبوع الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مقابلة تلفزيونية أنه سيتخذ خطوات عقابية على الصين وقد يصل الأمر إلى قطع العلاقات بشكل كامل .

ووفقاً لوكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، فقد تصاعدت الآراء السلبية وسط الحروب التجارية بين الولايات المتحدة واليابان في التسعينيات إلا أنها لم تبلغ ذروتها بشكل كبير كما يحدث اليوم مع الصين .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>